قائمة الجوال

 
التسجيل 

قم بالتسجيل الان فى المنتدى

 
البحث المتقدم  

البحث فى المنتدى

 
التعليمات 

اطلع على تعليمات المنتدى

 
مشاركات اليوم 

المشاركات االجديدة فى المنتدى

 
اتصل بنا 

ساهم فى تطوير المنتدى

مرحبا بك

أهلا وسهلا بك زائرنا الكريم، إذا كانت هذه زيارتك الأولى للمنتدى، فيرجى التكرم بزيارة صفحة التعليمـــات، بالضغط هنا. كما يشرفنا أن تقوم بالتسجيل بالضغط هنا إذا رغبت بالمشاركة في المنتدى، أما إذا رغبت بقراءة المواضيع والإطلاع فتفضل بزيارة القسم الذي ترغب أدناه.


العودة   شعراء عنيزة > شعراء راحلون > محمد القاضي (شاعر نجد)


محمد القاضي (شاعر نجد)

العودة شعراء عنيزة > شعراء راحلون > محمد القاضي (شاعر نجد) تحديث الصفحة ولا مع الحيين ترجين بحساب .. قصة وقصيدة


إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 2007, 05:32 PM   [1]
 





 








تزوج شاعر نجد الكبير محمد العبدالله القاضي من ابنة عمه المرحوم

محمد العبدالرحمن القاضي (ت 1300هـ) فأنجبت له له ابنه البكر عبدالله ,

ثم توفيت رحمها الله .. وبقي الشاعر فترة عازبا , ثم تعلق قلبه بابنة جيراهم

المرحومة هيا المنصور الزامل , وعشقها عشقا قيسيّا جنونيا , وتغزل بها في شعره ,

لكنه الغزل العذري الحشيم .. الذي يصف المشاعر وآلام الوجد والشوق ..

وقد بلغ به الوجد مبلغا عظيما حتى وقع طريح الفراش , وبرّح به الحب , وذوت

حاله , وضعف جسده , وتهالكت روحه ..

ثم اشتهر أمره في أسرته المحافظة , وشاع تعلقه بـ(هيا) , والمجتمع النجدي عموما

كان وربما لا يزال , يرى أن العشق والحب مثلبة وصفة ذميمة .. والعاشق المتيم في

مقاييسه إنسان متمرد على الدين والأخلاق , وكأن العشق والهوى اختياري !

اجتمعت طائفة من أهل الحل والعقد في أسرة الشاعر , وقررت الذهاب إليه وعيادته

في مرضه والاطمئنان على صحته ظاهرا , ثم نصحه بالتخلي عن غوايته وما يرونه

مجونا في أخلاقه .. وهو الهدف من الزيارة

فدار بينهم حوار سجله الشاعر بدقة متناهية , بدأ بجس النبض منهم :

(قالوا سفا بالحال ياحيف منصاب ! علام جسمك ناحل ؟) فأجابهم بهدوء

(قلت مطعون) .. (قالوا بعقّ؟) أي بظلم وعدوان؟ قالوها متجاهلين سبب مرضه

وهم يعلمونه , لكنهم أرادوا أن يشيروا برسالة خفية إلى أن الإنسان لا يصل

إلى هذه الحال من الإعياء إلا بإصابة مادية , أما العشق وغيرهم فمن ألعاب الأطفال

وتهويمات النساء ! لكنه رد بكل وضوح (قلت بحراب الأحباب) .. فاستمروا في

تكتيكهم الذي يعتمد الهدوء والاستدراج (قالوا من أنت بحربته؟) أي من التي أصابتك

بسهامها , قالوها وهم يعرفون الحقيقة بكل تفاصيلها , فرد عليهم برد لا يخلو من المكر

مجاراة لمكرهم (قلت : تدرون إني كما حيران حمّام منجاب) , وحمام منجاب هذا له

قصة تاريخية مشهورة , وهي أنه في العصر العباسي راجت موضة افتتاح الحمامات

البخارية في بغداد , وأولع الناس رجالا ونساء بارتيادها , واشتهر من بينها حمّام

جديد يقال له (حمام منجاب) .. ويقال إن امرأة من كرام النساء أرادت أن تذهب

إليه فضلت الطريق , وبينا هي تسير في أحد الطرقات وجدت رجلا جالسا عند أحد

الأبواب فسألته : أين حمام منجاب ؟ فلما رآها ورأى ملامح النعمة والترف والحسن

عليها طمع بها , وقال لها : هذا حمام منجاب .. فدخلت المرأة ببراءة , وعندما

استغرقتها باحة البيت لم تجد ما يدل على أن هذا المكان حمام , ثم رأت الرجل يدخل

إثرها وفي عينيه أمارات الخيانة والغدر , فعرفت أنها وقعت في مكيدة , وفطنت إلى

مقصده , فبادرته بمرح وتغنج :

أنا اتخذت الحمام حجة للقائك , فابتهج الرجل وسُرّ سرورا عظيما , ثم خلعت واحدا

من أسورتها وأعطته إياه , وقالت له : بع هذا واشتر لنا بثمنه ما لذ وطاب من طعام

وشراب , وما يكمل متعة اللقاء طيلة اليوم .. فأخذه الرجل وهو يكاد ينتفض ويطير من

السعادة , ثم خرج .. وعندها خرجت المرأة على إثره , وعادت إلى بيتها ناجية بعرضها

بفضل عقلها وحسن تصرفها .. وعندما عاد الرجل ولم يجدها أدرك الحيلة , وجُنّ

جنونه , ويقال إنه فقد عقله بسببها , لأنه هام بها .. وقد قال الشاعر العربي فيه :

ورب قائلة يوما وقد تعبت=أين الطريق إلى حمام منجاب

ونعود إلى قصتنا .. قال لهم هذا يريد أن يشعرهم بأنه لا يعرف من هي معشوقته ..

فهو هائم بمن لا يعرف مثل ذلك الرجل في قصة حمام منجاب .. لكن لم يستطع

الاستمرار في هذا المكر والتجاذب النفسي والكر والفر , فهو في وضع صحي غير

سوي , ولا يستطيع مجاراتهم ولذلك بادرهم مناشدا :

عرّضتكم بالله لا لي تعذلون=ياناس كثر النصح والقول ماثاب

أي أرجوكم لا تعذلوني ولا تلوموني فأنا أعرف هدف زيارتكم , ووفروا ما لديكم من

نصائح لأنها لا تفيد ولا تجدي .. فردوا عليه بكل حزم (قالوا تصرّ من الهوى) أي تترك

ما أنت فيه من غي . فرد يحاول إقناعهم (فاتون عن حال مفتون بحوري الأتراب؟)

أي أفتوني عن حال من عشق وبرّح به الحب , أيستطيع أن يترك ما هو فيه ؟

فردوا عليه بالمتوقع (قالوا هبيل) فأجاب ( قالوا لمجنون ليلى مثل هذا وأنا عاصي آب)

أي قيل لكل من عشق قبلي إنه مجنون , لكنني لن أقبل نصحكم وكلامكم ..

ثم أخذ يشرح حاله ووضعه بكل حزن مؤثر , ويشكو إليهم ضعفه وما هو فيه من

وضع نفسي وجسدي بائس :

ياناس عنكم شاطن القلب مشطون=أنتم ترون الحال منتم بغيّاب
أنا بوادي التيه وأنتم تهرجـون=بيني وبين هرجكم ستر وحجاب

أنا مشغول بنفسي ومرضي الشديد , وأنتم تشاهدن بأعينكم ما بلغ بي من المرض ,

وكأني بوادي التيه وهو الوادي الذي عاقب الله به قوم موسى فتاهوا فيه أربعين سنة ,

وأنتم تتحدثون وأنا لا أعي من شدة الإعياء ما تقولون .. كل ذلك باستعطاف يذيب

الجبال .. ثم حسم النقاش بكل حزم , فقال :

كان إنكم ترضون باللي تعرفون=محيي العظام البالية رب الأرباب
والله ماأسمع هرجكم لو تلجّون=بالصوت يندب منكم الشيخ والشاب

وليس بعد هذا القسم من رجاء في إقناع .. لكنه منحهم فرصة أخيرة واستثنى قائلا

(إلا . .) فتهللت وجوههم ظنا منهم أنهم سيشترط عليهم شرطا قابلا للتنفيذ , لكنه

قضى على رجائهم قضاء مبرما وخيب آمالهم , واغتال فرحتهم وتهلّلهم حينما قال :

إلا .. إن سمع فرعون ما قال هارون=أو يسمع الميت نبـا صوت نحاب

ومعلوم أن فرعون لم يسمع ما قاله له موسى وهارون , كما أن الميت لا يسمع صوت

الباكين النائحين الناحبين عليه .. والمعنى انسوا السالفة !

ثم تركهم وأخذ يتوجد بعبارات ذائبة , تصف الحال , وتذيب القلوب المرهفة , وتقنع

العقول المنصفة :

أظن من وصل الدرك له يعذرون=كل الخلايق لو رمى عنه الأسلاب

ووصل الدرك أي استدرك وأشرف على الهلاك .. يقول أظن أن كل من وصل إلى

هذه الحالة الشديدة من المرض , وأشرف على الهلاك .. يعذره الناس حتى لو ألقى

ثيابه وتعرّى أمامهم من هول مابه ..

وعقلٍ عْرِجْ به وأذهل الذهن مرهون=روحه لكنّه بين لاوي وجذّاب

أي أخذ يصارع سكرات الموت , ويصاب بغيبوبة الموت , وأصبحت روحه كأنها

تتصارع بين شادّ وجاذب .. ثم التفت إلى أخيه وصديقه ومستودع أسراره (علي)

قائلا :

ياعلي حدّ النفس مادونها دون=ولا مع الحيين ترجين بحساب

أي وصلت نهايتي في الحياة فلا تحسبني منذ هذه اللحظة مع الأحياء !

فخرج من عنده ناصحوه من الأقارب خائبا مسعاهم , وعادوا بخفي حنين ..

ثم إنه بعد فترة تزوج المرحومة (هيا المنصور الزامل) وأنجبت له عددا من البنين

والبنات , وهم عبدالعزيز (الشاعر) وحمد وسليمان وإبراهيم (الشاعر) .. وعاش معها

سعيدا حتى وفاته رحمهم الله جميعا ..

ولعلي أشير هنا إلى مسألة أخطأ فيها المرحوم خالد الفرج ناشر وشارح الديوان ,

حينما فسر قول القاضي :

لي بين حرف العين والصاد مضنون=والكاف طاف بزين تلعات الأرقاب

فقال : أراد بحرف العين والصاد من حروف شفرة الدرسعي . . ومحبوبته التي ألغز

فيها اسمها نورة , وقد يتبادر إلى الذهن أنها (هيا) من حروف (كهيعص) .. انتهى كلامه

قال روح التميمي : وهذا اجتهاد غير مصيب , وتكلف في التفسير , والأستاذ خالد

يظن أن القصيدة خيال شاعر , ولم يعلم أن لها قصة حقيقية .. والصواب ما نفاه ,

فقول القاضي (لي بين حرف الصاد والعين مضنون والكاف ..) يقصد أن محبوبته

اسمها يقع بين حرفي الكاف والعين من كلمة (كهيعص) في أول سورة مريم , وهو

يُقرأ (هيا) .. أما الدرسعي الذي أشار إليه فلا يُعطي كذلك اسم (نورة) !

وللفائدة فالدرسعي ـ وهو نوع من الترميز والتلغيز والتغطية في الأسماء ـ يقوم

على ربط كل حرف من حروف الأبجدية بحرف ملازم له ولا يتغير , بحيث إذا

ذُكر أحد الحرفين كان المقصود الآخر , وقد تم ربط حروف الدرسعي كما يلي

(كم . أو . حط . صظ . له . في . در . سع . بز . خش .تذ . ثج . ضغ . نق) فإذا ذكر

الكاف فالمقصود الميم , وإذا ذكر العين فالمقصود السين , وإذا ذكر الجيم فالمقصود

الثاء , والعكس صحيح .. وسمي الدرسعي نسبة إلى تجاور حروف (در . سع) في

تصنيف الحروف .. وإذا نظرنا إلى حروف (كهيعص) وجدنا أن ترجمتها حسب

الدرسعي هو (ملفسظ) , لأن الكاف يقابلها الميم , والهاء يقابلها اللام , والياء يقابلها

الفاء , والعين يقابلها السين , والصاد يقابلها الظاء .. وكلمة (ملفسظ) لا معنى لها ,

وليست (نورة) حسب زعم الفرج رحمه الله ..

وإتماما للفائدة والمتعة إليكم القصيدة كاملة , وقد كتب جزءا منها زميلنا الرائع نوبـل

وأكملت أنا الباقي .. وهو الذي أثار حماستي لكتابة ملابسات وظروف وقصة القصيدة



حل الفراق وبيـح الوجـد مكنـون=قلبٍ تعايوا فيـه شطريـن الأطباب
حيـران قلبـي بالزناجيـل مسجـون=في سجن ابن يعقوب أنحى وهو شاب
وبي علة أيـوبٍ وغربـال ذا النـون=وبي عبرة المكظوم أناجبت ما جاب
وبي زفرة ٍ كل المـلا مـا يطيقـون=معشارها لو هي بصـمّ الصفـا ذاب
لا شك ما يكتب على العبـد بالكـون=يجري قضاه وكل شيء لـه أسبـاب
لي بين حرف العين والصاد مضنون=والكاف طاف بزين تلعات الأرقاب
غروٍ شعاع الشمس يوضي بمقرون=حجاجه قناديل الحرم بيد شبّاب
لحظيه مسلولٍ من الهند مسنون=وحراب يطعن به ويعلّق بنشّاب
بين شفتيه من أشرف الدر مثمون=حصٍّ وياقوتٍ بهن صرف الألباب
به سحر هاروت وماروت مقرون=والصرف يغذى من جبينه وينجاب
كامل وصوف الزين أنا منه مطعون=بسهم يسلّ الروح به سل دولاب
وبقيت مشغوفٍ هبيلٍ وخلّون=مثل الطريح اللي تدالته الأسباب
يا علي قتل الروح هو ذكر مسنـون=تفتون بأيـّا مذهـبٍ حـلّ وكتـاب
روحٍ تسام وسيّمه باع مديون=يا من يسوم الروح للخير كسّاب
فصخت ثوب الستر وأبديت مضمون=سدٍّ فضحه النوح والدمع سكّاب
يحق زعج الدمع دمٍّ لمفتون=قلبٍ وعينٍ مغريات بالأحباب
متحمّلٍ لو قالوا الناس مجنون=فأنا لما قالوا صميمٍ وعتّاب
ما لامن أحدٍ لو عن الحال يدرون=ومن لامني بمورّد الخد ينصاب
تشيله رياحينٍ من الجانّ يدوون=بالسبع سبع سنين ما عنه نبّاب
في حب غطروف برى الحال وادعون=بري القلم في كف شطرٍ وكتّاب
جاني من أقرابي نصاحى يعزّون=قالوا سفا بالحال ياحيف منصاب!
علام جسمك ناحل؟ قلت مطعون=قالوا بعقّ؟ قلت بحراب الأحباب
قالوا من أنت بحربته؟ قلت تدرون=إني كما حيران (حمّام منجاب)
عرّضتكم بالله لا لي تعذلون=ياناس كثر القول والنصح ما ثاب
قالوا تصرّ من الهوى قلت فاتون=عن حال مفتونٍ بحوري الأتراب
قالوا هبيلٍ قلت قالوا (لمجنون=ليلى) مثل هذا وأنا عاصيٍ آب
ياناس عنكم شاطن القلب مشطون=أنتم ترون الحال منتم بغيّاب
أنا بوادي التيه وأنتم تهرجـون=بيني وبين هرجكم ستر وحجاب
كان إنكم ترضون باللي تعرفون=محيي العظام البالية رب الأرباب
والله ماأسمع هرجكم لو تلجّون=بالصوت يندب منكم الشيخ والشاب
إلا إن سمع فرعون ما قال هارون=أو يسمع الميت نبـا صوت نحاب
أظن من وصل الدرك له يعذرون=كل الخلايق لو رمى عنه الأسلاب
وعقلٍ عْرِجْ به وأذهل الذهن مرهون=روحه لكنّه بين لاوي وجذّاب
ياعلي حدّ النفس مادونها دون=ولا مع الحيين ترجين بحساب
مني صلاةٍ عدّ كاين ومكيون=على النبي والآل مني والأصحاب


توقيع روح التميمي
تكلم حتى أراك ..!
رد مع اقتباس
قديم 2007, 12:18 AM   [2]
عضو جديد







افتراضي

ماشاءالله توثيق جميل

عضو جديد







افتراضي

ماشاءالله توثيق جميل

وافي نجد غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
وافي نجد غير متواجد حالياً  
رد مع اقتباس
قديم 2007, 09:01 AM   [3]
عضو جديد







افتراضي

تسلم والله الايادي يالغالي
ولكن لي طلب انا قديما اسمع عن القصه مع الشيبان ان القاضي رحمة الله عليه
مع كثر الحاحة على المنصوربطلب يدابنته هيا ومع رفضه الشديد وقولته المشهورة ان كانت صحيحه
((ان الشيطان قد بال في فمك ))وانت ماتصلح لبنتي.
استغل تشييد المنصورلبيته الطيني طبعا وهو يحتاج الى خشب الاثل بمقاييس واطوال معينه
فامرالقطاعه والنجارين وذهب بهم الى اثل يملكه القاضي لنفسه وعمل جميع مايلزم البيت بنفس المقاسات المطلوبه لبيت المنصور وذلك بعد اخذها بالتمام ووضعها امام بيته قبل صلاة الفجر
فلما علم ان الفاعل هوالقاضي قال للي حوله قوللوه جك هيا.
لااعلم حقيقة عن صحة الروايه ولكن من سواليف الشيبان
الرجو التوضيح منك اخي الكريم روح التميمي.

عضو جديد







افتراضي

تسلم والله الايادي يالغالي
ولكن لي طلب انا قديما اسمع عن القصه مع الشيبان ان القاضي رحمة الله عليه
مع كثر الحاحة على المنصوربطلب يدابنته هيا ومع رفضه الشديد وقولته المشهورة ان كانت صحيحه
((ان الشيطان قد بال في فمك ))وانت ماتصلح لبنتي.
استغل تشييد المنصورلبيته الطيني طبعا وهو يحتاج الى خشب الاثل بمقاييس واطوال معينه
فامرالقطاعه والنجارين وذهب بهم الى اثل يملكه القاضي لنفسه وعمل جميع مايلزم البيت بنفس المقاسات المطلوبه لبيت المنصور وذلك بعد اخذها بالتمام ووضعها امام بيته قبل صلاة الفجر
فلما علم ان الفاعل هوالقاضي قال للي حوله قوللوه جك هيا.
لااعلم حقيقة عن صحة الروايه ولكن من سواليف الشيبان
الرجو التوضيح منك اخي الكريم روح التميمي.

نجم2002 غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
نجم2002 غير متواجد حالياً  
رد مع اقتباس
قديم 2007, 02:15 PM   [4]
مؤسس








اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة وافي نجد مشاهدة المشاركة
ماشاءالله توثيق جميل
شكرا لك اخي الكريم .. وافي نجد

تقبل تحياتي

توقيع روح التميمي
تكلم حتى أراك ..!
مؤسس








اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة وافي نجد مشاهدة المشاركة
ماشاءالله توثيق جميل
شكرا لك اخي الكريم .. وافي نجد

تقبل تحياتي

توقيع روح التميمي
تكلم حتى أراك ..!
روح التميمي غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
روح التميمي غير متواجد حالياً  
رد مع اقتباس

إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
مع , الحيين , بحساب , ترجين , ولا , وقصيدة , قصة


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
ابو ماجد وقصيدة مرسله لاخيه مقبل بالجوف ماجدونا علي الماجد (ابوماجد) 3 2012 08:38 AM
يا سيد العرب .. سيناريو وقصيدة روح التميمي روح التميمي 0 2007 10:28 AM
الشاعر : شرعان وقصيدة .. لي بنت عم ماوطت درب الأدناس ... السمسار منتدى المواضيع العــــامة 1 2005 11:10 PM
منقول : قصة وقصيدة محسن الهزاني مع روشن هيااااااااا الله اقوى منتدى المواضيع العــــامة 6 2004 02:21 AM

الساعة الآن 01:51 PM
   
 
الساعة الآن 01:51 PM
Powered by vBulletin™ Version 4.1.9 Copyright © 2014 vBulletin Solutions, Inc. All rights reserved. Search Engine Friendly URLs by vBSEO 3.6.0
Des By YsOrI
الحقوق محفوظة لشعراء عنيزة 2004-2022
 

جميع المواضيع و الردود لا تعبر عن وجهة نظر ادارة المنتدى بل تعبر عن وجهة نظر كاتبها فعلى كل عضو تحمل مسئولية نفسة إتجاة مايقوم بة

شعراء عنيزة
www.3naizah.net