قائمة الجوال

 
التسجيل 

قم بالتسجيل الان فى المنتدى

 
البحث المتقدم  

البحث فى المنتدى

 
التعليمات 

اطلع على تعليمات المنتدى

 
مشاركات اليوم 

المشاركات االجديدة فى المنتدى

 
اتصل بنا 

ساهم فى تطوير المنتدى

مرحبا بك

أهلا وسهلا بك زائرنا الكريم، إذا كانت هذه زيارتك الأولى للمنتدى، فيرجى التكرم بزيارة صفحة التعليمـــات، بالضغط هنا. كما يشرفنا أن تقوم بالتسجيل بالضغط هنا إذا رغبت بالمشاركة في المنتدى، أما إذا رغبت بقراءة المواضيع والإطلاع فتفضل بزيارة القسم الذي ترغب أدناه.


العودة   شعراء عنيزة > شعراء راحلون > علي الخياط (راعي البندق)


علي الخياط (راعي البندق)

العودة شعراء عنيزة > شعراء راحلون > علي الخياط (راعي البندق) تحديث الصفحة علي الخياط .. سيرة بطل (2)


إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 2007, 09:16 AM   [1]
 





 






اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة الأسطورة مشاهدة المشاركة
والطلب هوا ـ أن يحكم هو شخصياً في الخلاف بينه وبين جاره فرفض الأمير زامل وقال: اذهبا للقاضي فألح عليه الخياط بأن يسوي الأمر وأن يحول دون قيام خصومة قضائية فلم يوافق الأمير وأصر على جلوسهما شرعاً أو أن يحلا الأمر بينهما بالمصالحة, فما كان من الخياط إلا أن يحمل العَتَـب على الأمير لأنه لم يوجبه في طلبه باختصار القضية ورأى في ذالك استـنقاصاً لقيمته عند الأمير فغادر إلى بريدة .
ولكني اطلعت فيما بعد على وثيقة مؤرخه في ذي القعدة سنة1297هـ أي بعد موت الخياط رحمه الله بخط سليمان بن عبدالعزيز بن دامغ , تفيد أن إبراهيم بن عبدالعزيز بن مليبس الملقب (المديرعه) أقر بأنه باع على "حمد بن علي الخياط" حوش تابع لحايط"دبيس" مما يلي حايط أبالخيل " حايط الخياط" إلى آخر الوثيقة, مما يدل على أن السبب السابق لاعلاقة له بالخياط البطل , وأن مايتعلق بحايط ادبيس وما نتج عنه إنما هو في زمن حمد الخياط ابن علي بن رشيد الخياط والذي كان الوكيل المتصرف بعد والده .
وكذلك سألت المرحوم إبراهيم المحمد السليمان البسام , وهو رجل ثقة سألته كتابةً وكانت إجابته كتابةً أيضا ولكنها تعميمية مُبهمة إذ كتب:
(كان الخياط يرى أن له حق, والأمير "زامل" لايرى له حق).

وأخيراً التقيت بالشيخ الوقور عبدالرحمن بن عبدالعزيز الزامل السليم أي حفيد الأمير زامل نفسه وهنا وجدت الإجابة المقبولة الشافية وعلى النحو التالي:
- أسمعُ أنا وغيري عن زعل الخياط وخروجه إلى بريدة وبقائه هناك حتى نهاية حياته ولكننا لم نجد من يعطينا السبب الحقيقي الذي دفعه لذالك فهل لديكم طال عمرك مايفيدنا عن السبب؟
فكان سؤاله : وماذا قيل لك ونابوك من غيري فلا بد أنك سألت غيري؟
فأجبته نعم طال عمرك , سألت الراوي عبدالرحمن الربيعي وكذلك إبراهيم المحمد السليمان البسام وقلت له ماقالا لي , فجاءت إجابته مباشرة وباهتمام واضح :
لا ياولدي! حاشا لله أن يأنف الخياط رحمه الله عن التحاكم أمام شرع الله وإنما السبب أن الخياط دق (ضرب) أحد رجاجيل الأمير فلما أخبر الأمير بما فعل به الخياط بالسوق عاتب الأمير زامل الخياط بغضب - ويبدو أن هذا جرى في مجلس الأمير أي بوجود أناس آخرين - وبما أن الخياط لا يمكن أن يمد يده على أحد رجال الأمير إلا لسبب وجيه وباعتقاده أن الأمير يقدر للخياط مكانته ومواقفه المشهودة في سبيل عنيزة , وقد رأى أن الأمير أصابه بإهانة لايمكن احتمالها وعالج ذلك بأن أنف عن الإقامة هنا, وقرب ركائبه وغادر إلى بريدة ,
ثم علق عبدالرحمن العبدالعزيز: والخياط والله مايستاهـل يـاولـدي ثم واصـل وهو يـبتسم: ولكن تعرف الأمراء مايبون أحد يـطول حـقـهم ...
الخياط حقه كبير ولايستاهل .. رحمه الله.

انتهت إجابة الشيخ عبدالرحمن العبدالعزيز السليم , التي توحي
بعدله وإنصافه تجاه هذه القضية وعدم تحيزه إلى جانب جده الأمير .
والمستفاض أنه بعد مرور أسبوعين أو أكثر من بقاء الخياط في بريدة رأى عدد كبير من وجهاء عنيزة أنه لايمكن التفريط برجل هذه مكانته وفضله على بلده فرأوا استئذان الأمير زامل بالذهاب إليه والأخذ لخاطره ومحاولة إقناعه بالعودة فأذن الأمير لهم وذهب بعض منهم برئاسة الوجيه يحي بن عبدالرحمن الذكير, وأقنعوه بالرجوع فقدر مسعاهم وعاد بالفعل,
ولكنه عندما ذهب إلى الأمير زامل للسلام عليه بإلحاح من نفس الوفد الذي أقنعه بالعوده واجهه الأمير بقوله: لنا أيام يابو رشيد ما شفناك
فنهض الخياط غاضباً وقال:
(يازامل أنت تعرف إنني ماجئت إلاتكريماً لمن حضروا إلي هناك وهاهم أمامك أما أنا فخاطري طايب منك ومن ديرتك ساعة غادرتها بإرادتي.. وأنت بهذا تهين الرجال الذين أقنعوني بالمجئ ولست تهينني أنا , وهم أمامك في مجلسك يسمعون..
ثم التفت إليهم وقال: اعذروني فقد وفيتكم حقكم .. وأدار ظهره وخرج مسرعاً وأحضر ركائبه مرة أخرى ووضع عليها متاعه وغادر بشكل نهائي وهو يتمثـل ببيتي سعد بن حمود الضويان من"الشّْعَـرَاء" عندما غادر بلدته بسبب خلاف بينه وبين أبناء عمه " المسعود" أمرائها ,فقال وهو جالس على جبل ثهلانينظر إلى سمرتها بعد العصر وذلك سنة 1250هـ :

يادار لوا لزمل تقوى تشــيلك=لشد بك عن ديرة جزت منها
القض بالفاروع مايستوي لك=و البيـع مـا كل يعـادل ثـمنهـا

أما بقية القصيدة التي يتناقلها أهل عنيزة فإنها إما تتمة منه,أو أنها ألحقت بها فيما بعد من قبل من لايتفقون وسياسة الأمير زامل السليم وهو ماأرجحه وخاصة منها البيت القائل:

مادام زامل فيك مانرعوي لك=ون راح جينا واحتملنا امحنها


وذالك لأن الخياط رجل كبير المقام لايصدر عنه مثل هذا التعبير , ولأنه يعلم أن إمارة آل سليم لاتنتهي بموت زامل بن عبدالله , فزامل أمير توارث أسري , وليس أميراً مقطوعاً وسيلقى في الغالب ممن يأتي بعد زامل ما لقيه منه خاصة وأنه كشف عما في دخيلته شعرا تجاه زامل هذا لو صح أنه قائله.
وهذان البيتان نسبهما كذالك الأستاذ النقيدان مؤلف(شعراء بريدة) نسبهما إلى الأمير محمد بن علي العرفج أمير بريدة وقد يكون محمد بن علي العرفج تمثـل بهما أيضاً كما تمثـل بهما الخياط.

علماً بأن ابن عرفج توفي سنة1258هـ أي قبل خروج الخياط من عنيزة بما لا يقل عن ثلاثين عاما, وبعد نظم سعد بن ضويان لهذين البيتين بثمانِ سنوات , مما يؤكد أن التمثـُل بهما عندما تتشابه الحالات أصبح شيئاً سائرا,
وبالنسبة لي فإنني لم أكن لأكتفي بهذه المقارنات التاريخية وكنت قد سمعت بأنهما لغير الخياط لأول مرة سنة1409هـ وبعد عشرة أعوام من ذالك أي سنة1419هـ رواهما لي صدفة أحد المسنين بمدينة الدوادمي وحكى لي حكاية "سعد بن ضويان "مع بني عمومته آل مسعود كاملةً وذكر لي أبياتا أخرى تتعلق بخروجه وللتأكد اتصلت تلفونيا بالأديب الكبير الشيخ "سعد بن جنيدل" في الرياض وسألته عن البيتين ولم يكن هو ولا الشيخ محمد بن عبدالله أبو زيد صاحب الدوادمي يعرفان شيئاً عن نسبتهما للبطل الخياط أو لابن عرفج في منطقة القصيم, وبمجرد سؤالي للشيخ سعد بن جنيدل بادرني:
هذان البيتان لسعد بن حمود بن ضويان , قالهما بعد خلاف جرى بينه وبين أبناء عمه المسعود أمراء "الشعراء " على إثره ترك "الشعراء" وقالهما لما طالعها من فوق جبل ثهلان وزاد معلومة أخرى حيث أفادني أنه كان مع "غزو" عبدالله الفصيل على عنيزة سنة1270هـ والذي أستغربه أنه كيف خفي ذالك على الراوي الكبير محمد بن عبيّـد الذي أوردهما في كتابه (النجم اللامع) بالطريقة السائدة على الرغم من تداولهما قبل خروج الخياط من عنيزة , ذالك الذي يرجح أنهما وردا على لسان الخياط تمثـلاً لا نظماً كما وردا بالشكل نفسه على لسان محمد بن عرفج قبل الخياط بزمن لايقل عن ثلاثين سنة , وابن ضويان هذا هو الذي أشار إليه الراوي الكبير ابن عبيد في كتابه صـ39 عندما سأله محمد بن عبدالله الرشيد عندما جاء ومعه أهل "الشعراء" للسلام عليه سأله عن شعر حميدان المليء بالحكمة وكان حينذاك طاعناً في السن, وهو القائل عندما حنَّ إلى بلدته الشعراء وجماعته بعد مغادرته إياها مغاضبا:

ياحسين لاكني على الجمر مجضوع=من فقد خلاني اوفقدي اربوعي
قم سو فنجـال ترى الراس مصـدوع=بادلال يشدن الغباس الوقوعي
اونجرٍ على الشدات ماهوب مبـيـوع=يازين حسه والخلايق اهجوعي

هذه الأبيات رواها لي الشيخ " محمد بن عبدالله ابو زيد" الآنف الذكر
وكتبهما لي بخط يده, أما بقية الأبيات المنسوبة للخياط والمبدوءة
ببيتي ابن ضويان فهي :



~ يتبع ~


ـــــــــــــــــــــــــــــــــــ


توقيع روح التميمي
تكلم حتى أراك ..!
رد مع اقتباس

إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
الخياط , بطل , سيرة , على


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
علي الخياط .. سيرة بطل (3) روح التميمي علي الخياط (راعي البندق) 2 2014 08:12 AM
علي الخياط .. سيرة بطل (6) روح التميمي علي الخياط (راعي البندق) 0 2007 09:22 AM
علي الخياط .. سيرة بطل (5) روح التميمي علي الخياط (راعي البندق) 0 2007 09:21 AM
علي الخياط .. سيرة بطل (4) روح التميمي علي الخياط (راعي البندق) 0 2007 09:19 AM
علي الخياط .. سيرة بطل (1) روح التميمي علي الخياط (راعي البندق) 0 2007 09:14 AM

الساعة الآن 04:51 PM
   
 
الساعة الآن 04:51 PM
Powered by vBulletin™ Version 4.1.9 Copyright © 2014 vBulletin Solutions, Inc. All rights reserved. Search Engine Friendly URLs by vBSEO 3.6.0
Des By YsOrI
الحقوق محفوظة لشعراء عنيزة 2004-2022